آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

زعيم الأغلبية بالشيوخ: مصر أسقطت مخطط الإخوان.. ومصيرهم بيد الشعوب – مصر

قال النائب حسام الخولي، عضو مجلس الشيوخ، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب الأغلبية «مستقبل وطن»، إن مايحدث داخل تنظيم الإخوان من انقسامات وانشقاقات وضع طبيعي، بعد مخطط الجماعة للاستيلاء ليس على مصر فقط، بل المنطقة بأكملها، والذي أسقطته الدولة المصرية فجأة.

الإخوان يضحون دائما بالشباب

وأضاف «الخولي» في تصريح خاص لـ«الوطن»، أن تنظيم الاخوان لديه سياساته في التعامل، وهو وضع  الشباب في المواجهة، بينما القيادات كما رأينا جميعا هاربون يديرون الأمور من الخارج، ويدفع الصغار الثمن.

ولفت عضو مجلس الشيوخ، إلى أن الشباب فهموا هذا الأمر، ما نفرهم من الجماعة والتنظيم، مشددا على أن التماسك المجتمعي الذي تمتعت به الدولة المصرية مؤخرا، يعد درعا قويا لمواجهة التحديات بالداخل والخارج.

واستطرد رئيس الهيئة البرلمانية لحزب الأغلبية: «أنا عاشرت الإخوان فترة ليست بالقليلة، ورأيتهم وهم في دور المظلومية، وكذلك بعد وصولهم للحكم، شخصيات متناقضة جدا وليس لها انتماء لمصر، وإنما للتنظيم والجماعة»، مشددا على أن «الإخوان حاولوا تغيير الهوية المصرية بكسر الروابط الاجتماعية بين الشعب المصري، وهذا من أهم أسباب فشلهم بمصر».

مصير الإخوان مرتبط بالشعوب العربية

واعتبر النائب حسام الخولي أن ما حدث بدولة تونس الشقيقة، إفاقة أخرى من الشعوب على التنظيم الدولي، لكن لا أحد يستطيع أن يجزم بانتهائه، أو يحكم على مصيره، والشعوب هي المسؤولة الأولى عن تحديد ذلك.

وتابع: «الشعوب التي عاصرتها وحدها شاهدة على جرائمهم البشعة، لذلك يجب على الشعب والإعلام والمؤسسات عدم طي هذه الصفحة، واعتبارها مجرد فترة زمنية ومرت؛ لأن الأجيال المقبلة لن تعرف شيء عما حدث، وتنظيم الإخوان يعمل دائما على تزييف الحقائق والتاريخ، وهذا يضعنا أمام مسؤولية تشكيل وعي الأجيال المقبلة، ونقل الحقائق إليهم حتى لا يتثنى للتنظيم فرصة أخرى لضرب النسيج العربي».


اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى