آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

جنوب سيناء ترفع درجة الاستعداد القصوى لمواجهة الأمطار والسيول المتوقعة – المحافظات

أعلن اللواء خالد فودة، محافظ جنوب سيناء، استعداد المحافظة لاستقبال الأمطار وموسم السيول، وقال في تصريح خاص، اليوم السبت، إنه التقى رؤساء المدن ومديري عام المياه الجوفية والري الشهر الماضي، لمناقشة الاستعدادات اللازمة لاستقبال موسم الأمطار والسيول، والذي يتوقع أن يكون أخطر من الأعوام الماضية.

وأضاف المحافظ، أنه جرى التأكيد على تطهير كل مخرات السيول في نويبع وطابا ودهب ورأس سدر وسانت كاترين، مشيرا إلى أن الدكتور محمد عبد العاطي وزير الري والموارد المائية افتتح الأسبوع الماضي بعض مشروعات أعمال حماية جنوب سيناء من اخطار السيول، ضمن أعمال المرحلة الثانية بتكلفة تجاوزت 300 مليون جنيه.

غرف عمليات في كل مدينة

وقال المحافظ، إن كل مدينة لها غرفة عمليات لإدارة الأزمة حالة حدوث السيول، وهناك ربط بين غرف العمليات في المدن وإدارة الأزمات والعمليات بالديوان العام، حيث جرى تجهيز مركز على أعلى مستوى لإدارة الأزمات والطوارئ يمكنه نقل الأحداث بالصوت والصورة، وتم افتتاحه خلال احتفالات نصر أكتوبر بتكلفة تجاوزت 30 مليون جنيه.

«الصحة» و«التموين» و«الطرق» جاهزة لاستقبال موسم السيول

وأكد المحافظ، أن خطة مواجهة السيول وُضعت بمشاركة كل المديريات والجهات المعنية، حيث قدمت كل مديرية خطة المواجهة والتغلب علي الأزمة حال سقوط الأمطار والسيول وقطع الطرق والاتصالات، مثلما حدث العام الماضي في مدينة أبورديس.

وتابع بأن مديريات الصحة جهزت مستشفيات مزودة بأدوية وغرفة طوارئ للتدخل السريع حال سقوط ضحايا، فيما استعدت مديرية التموين بحصة استراتيجية من غاز البوتاجاز والوقود بكل أنواعه وكميات كبيرة من الدقيق داخل كل مدينة لاستخدامها في أوقات الطوارئ فقط، كما تم التنسيق مع مديرية الطرق لتجهيز المعدات الثقيلة لاستخدامها في فتح الطرق التي قد تعلقها السيول.

870 مليون جنيه تكلفة المرحلة الثانية

وأكد المحافظ أن مشروعات حماية جنوب سيناء من أخطار السيول تتضمن مرحلتين، الأولى بتكلفة بلغت 650 مليون جنيه، فيما بلغت تكلفة أعمال المرحلة الثانية ما يقرب من 870 مليونا.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى