آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

خرج من الإسلام ثم عاد إليه.. فماذا يفعل حتى يسلم مرة أخرى؟..


08:28 م


الجمعة 12 نوفمبر 2021

كتبت – آمال سامي:

“خرجت من الإسلام وندمت وتبت وأريد أن أعود ثانية فهل أغتسل وأقول الشهادة أو اغتسل من الجنابة واكرر الغسل للإسلام وقول الشهادة؟” هكذا سئل أحد متابعي دار الإفتاء المصرية الدكتور أحمد ممدوح، أمين الفتوى بدار الإفتاء، في إحدى حلقات البث المباشر للدار على صفحتها الرسمية على الفيسبوك، ليوضح ممدوح حكم من عاد إلى الإسلام مرة أخرى.

“المطلوب منه أن يقول أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمد رسول الله” يؤكد ممدوح قائلًا إن ما يحدث يكون تعرض أحدهم لشبهة أو سمع برامج الملحدين وليس لديه ثقافة معرفية كافية، فارتفعت عناية الله عنه، مؤكدًا أنه “لا حول ولا قوة إلا بالله..فحصن نفسك بالعلم والمعرفة ولكن في النهاية القلوب بين أصبعين من أصابع الله”.

وقال ممدوح إن الملاحدة والكفار ليسوا أغبياء، بل بينهم من هم أذكى الأذكياء، ولكن ارتفعت عنهم عناية الله وتوفيقه، فمنهم من عرف الحق وجحده، “وَجَحَدُوا بِهَا وَاسْتَيْقَنَتْهَا أَنفُسُهُمْ ظُلْمًا وَعُلُوًّا ۚ”، ومنهم من لم يهتد إلى الحق أصلًا فلم يقتنع بالإيمان، فيقول ممدوح ان من خرج عن الإسلام ولكن شرح الله صدره ودخل إلى الإسلام مرة أخرى فلا يطلب منه إلا أن يشهد أن لا إله إلا الله وأن محمد رسول الله، ويتبرأ بالطبع من كل عقيدة وكل ملة وكل دين واعتقاد يخالف دين الإسلام، أما الاغتسال للإسلام من الكفر، يؤكد ممدوح أنه ليس بواجب إلا أن يسبقه جنابة أو نحوها، فالجنابة توجب على السائل أن يغتسل، ولكنه ليس لأجل الإسلام ولكن لأجل سبق الحدث الأكبر على الدخول في الإسلام.

وكانت دار الإفتاء المصرية قد ذكرت في وقت سابق أن الإلحاد ظاهرة تحتاج إلى علاج من قبل المتخصصين، مؤكدة أن الملحدين ليسوا على درجة واحدة من الإلحاد، فالبعض منهم يكون لديه مشكلة معينة ولكنها يسيرة تزول بمجرد إزالة اللبس في الفهم الموجود لديه، والبعض الآخر يكون يعاني من مرض نفسي وهو لابد من أن يتم تحويله مباشرة إلى الأطباء النفسيين لعلاجه، والبعض الآخر حسب الإفتاء يكون لديه فكر وعلم ويحتاج لمناقشة علمية هادئة قد تستمر لفترة طويلة من الزمان حتى يصل في النهاية للحق والحقيقة.

موضوعات متعلقة:

يفند 50 شبهة حول الإسلام.. تعرف على أحد كتب البحوث الإسلامية بمعرض الكتاب

شبهات وردود حول النبي

علي جمعة: رددت على 150 شبهة حول القرآن في كتاب مترجم إلى الإنجليزية


اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى