أخبار الفنفن وثقافة

مركبة شحن روسية تتجنب الاصطدام بأقمار Starlink لإنترنت الفضائى بصعوبة



قالت وكالة الفضاء الروسية “روسكوزموس”، إن مركبة شحن روسية عندما كانت في طريقها إلى محطة الفضاء الدولية (ISS) اقتربت بشكل خطير من الاصطدام بأحد أقمار الانترنت الخاصة بشركة “SpaceX“، فإن المركبة الفضائية بروجرس 78، التي انطلقت من قاعدة بايكونور الفضائية في كازاخستان، تجنبت أيضا بصعوبة بقايا من صاروخ فالكون 9 التى تركت فى المدار اعتبارًا من عام 2020.


ووفقا لما ذكرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، تشير الحسابات الأولية إلى أن القمر الصناعي Starlink 1691 جاء في نطاق 0.9 ميل (1.5 كيلومتر) من الوصول إلى التقدم في الساعة 17:32 بالتوقيت الشرقي (22:32 بتوقيت جرينتش)، وهو طريق تقاطع مع الداعم الروسى.


قالت روسكوزموس: “تُظهر البيانات الأولية أن القمر الصناعي Starlink 1691 اقترب من المركبة الفضائية Progress MS-17 في الساعة 21:32 بالتوقيت العالمي على مسافة حوالي 1.5 كيلومتر، وبعد ثلاث دقائق، اقترب جزء من معزز فالكون 9 متروك في عام 2020 من المركبة الروسية إلى مسافة حوالي 500 متر.


وتم هذا الأمر قبل 3.5 ساعات من رسو مركبة الشحن إلى محطة الفضاء الدولية اليوم، وتم إطلاق تنبيه اصطدام محتمل عندما تم اكتشاف الاقتراب من جانب مركز Roscosmos TsNIIMash الرئيسي للمعلومات والمركز التحليلي للنظام الآلي للتحذير من المواقف الخطرة في الفضاء القريب من الأرض.


وكان تم تحميل Progress 78، الذي تم إطلاقها إلى الفضاء على صاروخ Soyuz، بـ 1734 رطلاً من قطع الغيار والإمدادات، و 926 رطلاً من الماء، و 882 رطلاً من الوقود الدافع و 89 رطلاً من النيتروجين.


ويهدف وصولها إلى تمهيد الطريق لإطلاق مختبر Nauka الذي طال انتظاره في 15 يوليو، وهو نموذج من شأنه أن يوسع بشكل كبير الجزء الروسي من محطة الفضاء الدولية.


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock