آخر الأخبار

كل ما تريد معرفته عن كسوف الشمس النادر «حلقة النار»

تشهد الكرة الأرضية، الخميس 10 يونيو، كسوف الشمس النادر “حلقة النار” وهو (غير مشاهد) بسماء الوطن العربي.

وتعد “حلقة النار” من الأنواع النادرة لكسوف الشمس الذي يخلق “حلقة من النار” حول شمس معتمة، وسيلقي بظلاله على روسيا وكندا.

وسيكون هناك كسوف جزئي للشمس مرئيًا مع حجب حوالي 30% من الشمس في اسكتلندا، و20% في جنوب إنجلترا وما يصل إلى 70% من دول شرق الولايات المتحدة.

ويُعرف باسم الكسوف الحلقي الذي يحدث عندما تكون الشمس والقمر متماثلين تمامًا مع الأرض، لكن الحجم الظاهر للقمر أصغر من حجم الشمس.

وينتج عنه ظهور الشمس على شكل حلقة ساطعة للغاية، أو الحلقة المحيطة بالقمر، وهي ظاهرة أطلق عليها علماء الفلك اسم “حلقة النار”.

إقرأ أيضاً: أخيرًا.. حل لغز «ستائر الضوء المتلألئة» للشفق القطبي

وسيرى المراقبون البريطانيون والآيرلنديون، هلال الشمس بدلاً من الحلقة، وفي الولايات المتحدة سيتمكن المشاهدون من رؤية كسوف جزئي عند شروق الشمس، وهي ظاهرة أخرى نادرة.

ووفقا لصحيفة ديلي ميل البريطانية، ففي المملكة المتحدة سيبدأ الكسوف الجزئي في الساعة 10:08 بتوقيت جرينتش غدًا، وسيصل إلى أقصى تغطية – أو حوالي الثلث – الساعة 11:13 بتوقيت جرينتش، وينتهي في الساعة 12:22 بتوقيت جرينتش من نفس اليوم.

فيما قالت الدكتورة إميلي درابيك موندر عالمة الفلك في المرصد الملكي، إن الكسوف الشمسي الحلقي سيكون كسوفا جزئيا من المملكة المتحدة، مما يعني أننا سنرى القمر يمر أمام جزء صغير من الشمس فقط.

وحذرت من أن النظر إلى الشمس مباشرة، حتى ولو كسوف جزئيًا يمكن أن يسبب ضررًا خطيرًا دائمًا للعيون.


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock