أخبار الفنفن وثقافة

تعملها إزاى؟.. كيف تستخدم تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد؟


تعمل تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد “3D” على تغيير طريقة تصنيعنا لكل شيء من الألعاب والملابس إلى الأنسجة البشرية، فيخبر برنامج الكمبيوتر الطابعة بمكان وضع طبقات رقيقة من المواد لبناء جسم صلب، ومن هنا تبدأ العملية، التي نقدم لك تفاصيل استخدامها، وفقا لما ذكره موقع “business insider”.


 

وتدور عملية الطباعة ثلاثية الأبعاد حول تطبيق الطبقات واحدة تلو الأخرى، ولكن كل جسم مطبوع ثلاثي الأبعاد يبدأ كمخطط ثلاثي الأبعاد في برنامج كمبيوتر.


 


ويمكنك بناء التصميم الخاص بك في برامج مثل Maya أو Blender أو ZBrush، ويمكنك أيضًا تنزيل تصميم جاهز من Thingiverse أو CGTrader.


 


وبمجرد حصولك على النموذج الخاص بك، يمكنك تشغيله من خلال أداة تقطيع مثل Cura، وهو برنامج يأخذ الملف وينشئ رمزًا من آلاف الطبقات لتوجيه الطابعة في كيفية الطباعة.


 


ويتعين عليك بعد ذلك إعداد الطابعة واختيار جودة الطباعة وإعدادات المواد الصحيحة، ومن هناك يمكنك تحميل ملف شرائح إلى الطابعة باستخدام محرك أقراص USB أو بطاقة SD أو برنامج مثل OctoPrint، ثم تبدأ الطابعة في بعض الأحيان عملية إضافة بطيئة لتطبيق طبقة تلو طبقة.


 

وإذا كنت تستطيع أن تحلم بشيء ما، خاصةً إذا كان من البلاستيك، فمن المحتمل أن تتمكن من طباعته ثلاثية الأبعاد، فكر في الألعاب والمجوهرات والنماذج وحافظات الهواتف، وهناك بعض التصميمات الأخرى، بما في ذلك جيتار مطبوع ثلاثي الأبعاد، ونحت معقد مصنوع من مزيج من الزجاج والنايلون المدمج مع الليزر، وغيرها من التصميمات.


 


وتطورت الطباعة ثلاثية الأبعاد إلى ما وراء أصولها في البلاستيك لطباعة المعادن والمطاط والخشب والأقمشة الاصطناعية وراتنج السيراميك. 


 


كما أنه نظرًا لأن هذا النوع من التصنيع أرخص وأسرع من الطرق التقليدية مثل التشكيل أو النحت، فقد أصبح شائعًا في كل من التصنيع والفنون.


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock