آخر الأخبار

مدير الصحة العالمية: لقاح سينوفاك الصينى لفيروس كورونا آمن وفعال



كشف الدكتور تيدروس ادهانوم جبريسيوس مدير عام منظمة الصحة العالمية، فى بيان له، إن لقاح سينوفاك الصينى  Sinovac-CoronaVac قد حصل على موافقة منظمة الصحة العالمية للاستخدام في حالات الطوارئ بعد أن تبين أنه آمن وفعال ومضمون الجودة بعد جرعتين من اللقاح المعطل.


 وقال إنه اللقاح الثامن الذي تلقى الموافقة على الاستخدام الطارئ  EUL من قبل منظمة الصحة العالمية.


علاوة على ذلك، فإن متطلبات التخزين السهلة للقاح سينوفاك أو ما يسمى CoronaVac تجعله مناسبًا جدًا للدول منخفضة الموارد، من المهم الآن توفير هذه الأدوات المنقذة للحياة للأشخاص الذين يحتاجون إليها بسرعة.


وقال اليوم، تهدف مبادرة كوفاكس COVAX التي تضمن التوزيع العادل للقاح كورونا لجميع دول العالم، بقيادة مشتركة من جافى Gavi، وتحالف ابتكارات التأهب الوبائي CEPI، ومنظمة الصحة العالمية، جنبًا إلى جنب مع شريك التنفيذ الرئيسي اليونيسف، إلى جمع أموال جديدة مهمة لزيادة تنويع محفظتها وشراء لقاحات إضافية للبلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل، مؤكدا إن التمويل الكامل لمبادرة كوفاكس COVAX يعد أمرًا أساسيًا لإنهاء الوباء.


وأضاف، إن تقديم المساعدات اللازمة سيساعدنا على زيادة إنتاج طرق التشخيص والعلاج والأكسجين والمعدات الطبية واللقاحات بشكل كبير من أجل التوزيع العادل، علاوة على ذلك، تعكس خارطة الطريق الجديدة هذه الحاجة إلى تعزيز استعداد البلدان وأنظمة القدرات لاستخدام هذه الأدوات بسرعة وأمان وفعالية.


بالإضافة إلى تأمين الأموال لطرح الأدوات الصحية بشكل عادل، فقد حان الوقت الآن للقادة لمشاركة جرعات اللقاح مع كوفاكس COVAX ، وضمان حماية العاملين الصحيين وغيرهم من الأشخاص المعرضين لخطر الإصابة بفيروس كورونا، والسيطرة على المتغيرات، أو السلالات المتحورة.


وأكد تيدروس، لقد دعوت الأسبوع الماضي جميع البلدان والشركات والشركاء للعمل معًا لتحصين 10% على الأقل من سكان كل بلد بحلول سبتمبر و30 %على الأقل بنهاية العام.


وقال، من خلال تدابير الصحة العامة واللقاحات، لدينا الوسائل لإنهاء هذا الوباء بسرعة وإنقاذ عدد لا يحصى من الأرواح وسبل العيش، لكننا بحاجة إلى الإرادة لتحقيق ذلك.


وأضاف، كان هناك إجماع واضح على أن العالم بحاجة إلى منظمة الصحة العالمية أقوى الآن أكثر من أي وقت مضى، حيث لا يزال هناك الكثير من العمل الذي يتعين القيام به لإنهاء هذا الوباء، مشيرا إلى إنه على الرغم من استمرار انخفاض الحالات والوفيات في العديد من المناطق على مستوى العالم، فلا مجال للتهاون.


وقال، يظل الاستخدام المتسق لتدابير الصحة العامة، إلى جانب الوصول العادل إلى الإمدادات الطبية والأكسجين والاختبارات والعلاجات واللقاحات، أمرًا بالغ الأهمية.


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock