رياضة

بعد أحداث أولد ترافورد.. الحكومة البريطانية لا تدين تصرفات مشجعي مانشستر يونايتد

كشف وزير الدولة البريطاني للشؤون الخارجية جيمس كليفرلي، اليوم الاثنين، إنه لا يمكنه إدانة تصرفات جماهير كرة القدم التي اقتحمت ملعب مانشستر يونايتد للاحتجاج ضد ملاك النادي.

وكانت المباراة ستقام أمام مدرجات خالية بسبب قيود كوفيد-19 لكن ذلك لم يمنع المشاهد الفوضوية داخل وخارج أولد ترافورد والتي أدت إلى إصابة ضابط بزجاجة وفقا لبيان شرطة مانشستر الكبرى. ولا توجد أي إشارات على الموعد الجديد للمباراة. وكان يونايتد صاحب المركز الثاني بحاجة للفوز حتى يحرم مانشستر سيتي من التتويج أمس الأحد.

وتأتي الاحتجاجات المخطط لها بعد قرار يونايتد الانضمام إلى دوري السوبر الأوروبي بجانب 5 أندية إنجليزية أخرى. وانهارت خطط هذه المسابقة في غضون أيام بعد معارضة واسعة النطاق.

وتحدث كليفرلي عبر شبكة “سكاي نيوز”: “لا يمكننا إدانة الصور التي شاهدناها عن اقتحام الملعب”.

وأضاف: “نحتاج لتفهم إحباط الجماهير وليس فقط جماهير مانشستر يونايتد بل العديد من الأندية”.

وبحسب “ميرور” فإن قوانين الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم ورابطة الدوري الإنجليزي الممتاز مختلفة في تقييم حالة لقاء مانشستر يونايتد وليفربول بين منح النقاط لفريق ليفربول وتأجيله.

وبحسب قوانين الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم، فإن الفريق المستضيف مسؤول عن أمن اللقاء وإجرائه، وحال تصرف غير مسؤول منه أو من جماهيره فإن نقاط اللقاء تمنح للفريق الزائر، وهو ما يعني فوز ليفربول بالنقاط الثلاث.


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock