آخر الأخبار

السياحة فى أسبوع| حملات ترويجية وأستمرار تخفيض أسعار دخول المتاحف للطلاب


 قرارت هامة اتخاذتها وزارة السياحة والاثار هذا الأسبوع بهدف التشجيع على زيارة المتاحف، ولدعم القطاع السياحي والعاملين به وتخفيف الآثار الاقتصادية الناتجة عن أزمة جائحة فيروس كورونا، كما ناقشت الوزارة خلال اجتماعاتها عدد من الموضوعات التي من شأنها دفع الحركة السياحية الوافدة من الأسواق المصدرة والواعدة للسياحة إلى مصر.

وعقد مجلس إدارة المجلس الأعلى للآثار اجتماع، برئاسة الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، وتم اتخاذ عدد من القرارات  لتطوير الخدمات المقدمة للزائرين  بالمتاحف والمواقع الأثرية، ورفع الوعي السياحي والأثري لدى الشعب المصري، وتنشيط حركة السياحة الثقافية.

اقرأ ايضا|«السياحة»: غلق المنشآت المخالفة لقرارات مجلس الوزراء لمواجهة كورونا

 

جائت أهم هذه القرارات بالموافقة على استمرار الأسعار المخفضة لتصاريح الزيارة السنوية لطلاب المدارس والجامعات والزائرين من المصريين والعرب المقيمين بنفس أسعارها التحفيزية لتشجيعهم على زيارة المتاحف والمواقع الأثرية المفتوحة للزيارة، وخاصة الطلاب من جميع المراحل التعليمية لربطهم ببلدهم وحضارتها العريقة، مع تعديلات بسيطة في أسعار تذاكر زيارة المصريين لبعض المتاحف والمناطق الأثرية.

وأوضح الدكتور مصطفى وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، أن تصاريح الزيارة السنوية تتضمن ثلاثة أنواع هي تصاريح زيارة للمصريين والعرب المقيمين بتكلفة ٤٠٠ جنية سنويا، وتصاريح لطلاب المدارس الحكومية والخاصة والدولية بكافة المراحل التعليمية بتكلفة ٥٠ جنية سنويا، وتصاريح لطلاب الجامعات من المصريين والعرب المقيمين بتكلفة ١٢٥ جنيه سنويا، والتي تسمح لحاملها زيارة جميع المتاحف والمواقع الأثرية المفتوحة للزيارة ماعدا زيارة مقابر كل من الملك ستي الأول والملك توت عنخ آمون والملك رمسيس الثاني بوادي الملوك ومقبرة الملكة نفرتاري بوادي الملكات بالبر الغربي بالأقصر وأهرامات الجيزة من الداخل، والمتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط، والمتحف المصري الكبير بالرماية. 

إعفاء تام 

ولدعم القطاع السياحي والعاملين به وتخفيف الآثار الاقتصادية الناتجة عن أزمة جائحة فيروس كورونا المستجد، وافق مجلس الإدارة اليوم على الاستمرار في تقديم الإعفاء التام من القيمة الإيجارية لمستأجري البازارات والكافيتريات بالمتاحف والمواقع الأثرية التابعة للمجلس الأعلى للآثار، وذلك عن شهري مايو ويونية ٢٠٢١م، كما تم أيضا التأكيد على القرار السابق لمجلس الإدارة بمنح تخفض بنسبة ٥٠٪ على أسعار تذاكر الأجانب الكاملة لتكون بسعر الطالب الأجنبي وذلك بالمناطق والمتاحف الأثرية المفتوحة للزيارة في محافظات قنا والأقصر وأسوان خلال شهر يونية و يولية وأغسطس، تشجيعا لحركة السياحة الثقافية في الصعيد خلال فترة الصيف. 

– حملات ترويجية 

من ناحية أخري عُقد  اجتماع مجلس إدارة الهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي برئاسة الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، لمناقشة عدد من الموضوعات التي من شأنها دفع الحركة السياحية الوافدة من الأسواق المصدرة والواعدة للسياحة إلى مصر. 

وخلال الاجتماع تم اطلاع أعضاء مجلس  الإدارة على مستجدات أعمال الحملة الترويجية لتنشيط حركة السياحة في الأسواق العربية، ومناقشة إمكانية تنظيم قوافل سياحية بعدد من الأسواق السياحية المصدرة للسياحة إلى مصر وشراء مساحات إعلانية على مواقع التواصل الإجتماعي المختلفة بهذه الأسواق للترويج للمقصد المصري بها.

كما تم أيضا مناقشة أجندة الأحداث والفعاليات السياحية لعام ٢٠٢١ ومدي إمكانية رعاية بعض الفعاليات السياحية والرياضية والثقافية المحلية والعالمية والتي من شأنها أن تعمل على التواجد في الأسواق المصدرة للسياحة إلى مصر والترويج للمقصد المصري.

أرشيف صور وفيديوهات

 كما تم تقييم أرشيف الصور والفيديوهات الترويجية لكافة المحافظات والأماكن السياحية والأثرية المختلفة والذي تقوم بإعداده الوزارة لأول مرة تمهيداً لاستكمال قاعدة البيانات الإلكترونية التي يتم إعدادها لهذا الأرشيف واستكماله، بإلاضافة إلى مناقشة إنشاء وحدة تصوير بالهيئة المصرية للتنشيط السياحي لإنتاج الافلام الترويجية وتصوير الأحداث والفعاليات السياحية والأثرية واستخدامها في الترويج والدعاية للمقصد المصري.
 


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock