آخر الأخبار

FilGoal | أخبار | عودة الدراويش من بوابة القنال.. الإسماعيلي يحسم الدربي ويحقق فوزه الثاني في الموسم

عاد الإسماعيلي إلى الانتصارات مجددا بعد غياب طويل، وكان حسم دربي القنال هو بوابة العودة في مهمة حسم البقاء بالدوري.

فاز الإسماعيلي على المصري بهدفين مقابل هدف على استاد برج العرب، ضمن مباريات الجولة الـ18 من الدوري المصري.

حقق الإسماعيلي ثاني انتصاراته هذا الموسم، والفوز الأول على المصري منذ موسم 2017/2018 في دربي القنال.

سجل فريد شوقي بالخطأ في مرماه، وشكري نجيب هدفا الإسماعيلي في اللقاء، فيما سجل محمد عبد اللطيف “جريندو” هدف المصري الوحيد.

الفوز رفع رصيد الإسماعيلي إلى النقطة الـ14 في المركز الـ17، فيما تجمد رصيد المصري عند 26 نقطة في المركز الرابع.

التشكيل

علي ماهر بدأ اللقاء بـ أحمد جمعة كأساسي في الهجوم لتعويض غياب أوستين أموتو، وبـ حسن علي كظهير أيسر على حساب أحمد شديد قناوي.

في المقابل، بدأ إيهاب جلال بـ فخر الدين بن يوسف كمهاجم أساسي، ومحمد حسن بجانب محمد عادل في وسط الملعب.

وصف المباراة

الإسماعيلي بدأ المباراة أكثر خطورة. وسجلوا الأول في الدقيقة الرابعة بعد خطأ من أحمد مسعود في تشتيت الكرة، ليقطعها شكري نجيب ويسجل في المرمى الخالي.

محمد معروف عاد لتقنية الفيديو، وألغى الهدف بداع لمسة يد على شكري نجيب.

المصري بدأ الدخول في اللقاء هنا. أحمد رفعت انطلق على الجهة اليسرى وأرسل عرضية في الدقيقة الثامنة. محمد فوزي تصدى لها بشكل خاطيء، ليتابعها مصطفى سلطان في العارضة.

الإسماعيلي سجل أخيرا في الدقيقة الـ18. كرة قطعها أحمد مدبولي من مصطفى سلطان، ثم أرسل عرضية، سجلها فريد شوقي بالخطأ في مرماه مسجلا الأول.

ضغط بلا فائدة

المصري هنا ضغط لإدراك التعادل، لكن الضغط كان بلا خطورة حقيقية.

لاعبو المصري طالبوا بركلة جزاء في الدقيقة الـ38 لـ عمر كمال عبد الواحد على حساب حسين السيد، لكن الحكم لم يحتسب شيء حتى مع العودة لتقنية الفيديو.

وسجل المصري هدف التعادل بالفعل في الدقيقة الـ45 لكن الفيديو ألغى الهدف. أحمد رفعت انطلق على الجهة اليسرى ثم أرسل عرضية، أخطأ محمد فوزي في الإمساك بها، ليتابعها أحمد جمعة في المرمى.

حكم المباراة احتسب الهدف، لكن بعد الرجوع لتقنية الفيديو، قرر إلغاء الهدف بداع لمسة يد على جمعة، لينتهي الشوط الأول بتقدم الإسماعيلي.

الشوط الثاني

علي ماهر بدأ الشوط الثاني بدخول أحمد شديد قناوي وكازادي كاسينجو بدلا من حسن علي ومصطفى سلطان.

وفي المقابل بدأ إيهاب جلال الشوط بدخول عماد حمدي بدلا من أري بابل.

وكان التهديد الأول في الدقيقة الأولى من الشوط الثاني. تصويبة من إيزي إيميكا حولها الدفاع إلى ركنية.

والركنية لعبت لتصل إلى أحمد رفعت الذي يسدد، والدفاع يستبسل أمامه ليحولها إلى ركنية.

حسين السيد تعرض لإصابة في الدقيقة الـ49، ليغادر الملعب ويشارك مصطفى فارس بدلا منه.

الإسماعيلي سجل الثاني في الدقيقة الـ60. تشتيتة من الدفاع وصلت إلى شكري نجيب الذي وجد نفسه منفردا تماما بالمرمى، ليسدد ويسجل الثاني في مرمى مسعود.

على الفور تدخل علي ماهر وأشرك محمد عبد اللطيف “جريندو”، ومحمد عنتر بدلا من عمر كمال عبد الواحد وأحمد جمعة.

وكاد الإسماعيلي يسجل الثالث مباشرة في الدقيقة الـ63 بتصويبة من شكري نجيب في العارضة.

آخر تبديلات المصري جاءت في الدقيقة الـ66 بدخول كريم العراقي بدلا من إيزي إيميكا.

في المقابل، كانت آخر تبديلات الإسماعيلي في الدقيقة الـ82 بدخول نادر رمضان بدلا من محمد عادل، وعمر الوحش بدلا من محمد حسن، وعبد الرحمن مجدي بدلا من أحمد مدبولي.

دقائق مشتعلة

البديل جريندو قلص الفارق في الدقيقة الـ89. رفعت كالعادة اخترق على الجهة اليسرى، ثم أرسل عرضية مرت فوق محمد فوزي، وقابلها جريندو بلمسة في المرمى.

محمد معروف حكم المباراة احتسب 6 دقائق وقت محتسب بدل من ضائع.

وكاد المصري يدرك التعادل في الدقيقة الـ92 بعد عرضية جديدة من رفعت، قابلها كريم العراقي برأسية بجانب القائم بقليل.

لاعبو المصري استمروا في الضغط، لكن دفاع الإسماعيلي صمد، لينتهي اللقاء بفوز الإسماعيلي بهدفين مقابل هدف.

فوز الإسماعيلي هو الثاني لهذا الموسم منذ الفوز على أسوان في الجولة الخامسة من المسابقة.

الفوز رفع رصيد الإسماعيلي إلى النقطة الـ14 في المركز الـ17، فيما تجمد رصيد المصري عند 26 نقطة في المركز الرابع.


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock