رياضة

كورتوا: ليس من السهل أن تكون حارس مرمى ريال مدريد.. ولا أهتم بالجوائز الفردية

أكد الدولي البلجيكي، تيبو كورتوا، حارس مرمى فريق ريال مدريد، بأنه ليس بالأمر السهل أنّ يكون حارس مرمى لدى النادي الملكي، بسبب الضغط الجماهيري ووسائل الإعلام، مُشيرا إلى أنه يأمل أنّ يستمر في الظهور بمستوى جيد مع المرينجي.

كورتوا انضم إلى ريال مدريد، في صيف عام 2018، قادمًا من تشيلسي، بعد التألق رفقة بلجيكا في مونديال روسيا، وأول مواسمه مع اللوس بلانكوس لم يكن جيدًا، ولكن خلال الموسمين الماضيين، أثبت أنه أحد أهم اللاعبين داخل الفريق.

وقال كورتوا في تصريحات خلال حواره مع شبكة “TNT” البرازيلية: “بصفتك حارس مرمى عليك دائمًا التركيز، عليك معرفة جودة كل لاعب، نحن حراس المرمى، نُشاهد الكثير من مقاطع الفيديو، ونقوم بتحلليها”.

وأضاف: “اليوم يُمكن لأي فريق أنّ يسجّل عليك هدفًا، لذا علينا دائمًا أنّ نكون في تركيز دائم، أشعر أنني بحالة جيدة، حيث يُمكنني مُساعدة الفريق في بعض النقاط الرئيسية، وهذا موضع تقدير بالنسبة لي دائمًا”.

وواصل: “عندما تقوم بتصدي ويساعد في تحقيق الفوز، فإنك تشغر بالرضا، مُنذ وصولي أحاول العمل بجد، وفي العام ونصف الماضيين الأمور كانت تسير على ما يُرام معي، وآمل أنّ أستمر على هذا النحو”.

وبسؤاله حول أصعب وقت مرّ به في ريال مدريد، تابع: “في البداية لعبت شكل جيد، ولكنني لم أقم بأي تصديات غير عادية، ولكن حتى إذا فعلت ذلك، وخسرنا على سبيل المثال، فالأمر لا يبرز، الآن أقوم بتصديات جيدة ونحن نفوز، لم أغير أي شيء من طريقة عملي، أنا أقوم بنفس وظيفيتي، أعمل بجد، ولديّ ثقة كبيرة”

اقرأ أيضًا.. كورتوا: نُدرك خطورة محمد صلاح ومُهاجمي ليفربول.. ولكن!

وردًا على “هل من الصعب أنّ تكون حارس مرمى في مدريد؟”، أجاب: “نعم، لأن هُناك ضغطًا كبيرًا، عندما تكون في ريال مدريد، وضغط أكبر من الصحافة ومن الجماهير، أنّ تلعب هُنا ليس أمرًا سهلًا”.

وعن أفضل ثلاثة حراس مرمى في العالم، واصل: “هذه الأسئلة عادةٍ ما تكون صعبة، اليوم مستوى الحراس مُرتفع للغاية، هُناك أليسون (ليفربول)، تير شتيجن (برشلونة)، أوبلاك (أتلتيكو مدريد)، وأنا، نحن تقريبًا في نفس العمر ومن نفس الجيل، هُناك نوير أيضًا ولكنني أترك للناس ترتيب الحراس الأفضل”.

وأردف: “مُنذ أنّ كنت طفلًا كنت من أشد المُعجبين بـ إيكر كاسياس (أسطورة ريال مدريد)، لكن بعد ذلك، كبرت ورأيت أنّ إيكر أقصر مني، وله أسلوب مختلف ونظرت لاحقًا إلى فان دير سار، الذي كان مثلي الأعلى أيضًا، ثم أعجبت بـ تشيك، ولم أنس بوفون”.

وأتم تصريحاته بالحديث عما كان يرغب في الفوز بالكرة الذهبية يومًا ما قائلًا: “ستكون جائزة جميلة، لقد فزت بجائزة The Best في 2018، والقفاز الذهبي في كأس العالم، لقد كانا مميزين بكل تأكيد، ولكن أنا أحب الفوز بكأس مع الفريق”.


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock