آخر الأخبار

هل يحصل المتعافون من كورونا على اللقاح للحماية من العدوى؟


قد يتساءل الكثير من الأشخاص الذين أصيبوا بالفيروس وتكونت لديهم أجسام مضادة عما إذا كان الحصول على لقاح كورونا ضروريًا لأنهم يشعرون أنهم محميون بالفعل.


ووفقا لتقرير موقع wmcactionnews5 الأمريكي، قال خبير الأمراض المعدية الدكتور مانوج جين، مستشار فى فريق عمل COVID-19 المشترك في ممفيس وشيلبى كاونتى في ولاية ألاباما، “أقول لمرضاى إنهم بحاجة ماسة إلى الحصول على اللقاح حتى لو كانوا مصابين بـ كورونا”.


اذا كنت مصاب بكورونا


وتلعب شدة العدوى دورًا فى عدد الأجسام المضادة التى سينتجها جسمك، على سبيل المثال، قد يكون الشخص مصابًا بفيروس كورونا الخفيف أو بدون أعراض وقد لا ينتج أجسامًا مضادة كافية لحمايته، ولهذا السبب من المهم الحصول على اللقاح حتى نعرف أن كل شخص لديه أجسام مضادة واقية.


ووفقًا لمركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها فإن اللقاح يعلم جسمك كيفية محاربة الفيروس، لكن ليس من الواضح كم من الوقت تكون محميًا من الإصابة بالمرض مرة أخرى بعد الشفاء من فيروس كورونا.


من جانبها تقول الدكتورة ريجينيك جرين من كلية Christ Community Health Services إن بعض مرضاها ما زالوا مترددين تجاه اللقاح.


بينما أظهرت الدراسات أن الأجسام المضادة واللقاح يوفران الحماية ضد متغير المملكة المتحدة، ومن غير الواضح مستوى الحماية من البرازيل أو جنوب أفريقيا أو أى متغير آخر قد يظهر.



وقال جرين: “مع استمرارنا في نشر الفيروس، سوف يستمر في التحور بين الحين والآخر ولهذا السبب نحاول تحصين الجميع حتى لا يكون لدينا المزيد من الطفرات”.


ووفقًا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC)، إذا تم علاجك من فيروس كورونا باستخدام الأجسام المضادة وحيدة النسيلة أو بلازما النقاهة، فيجب عليك الانتظار 90 يومًا قبل الحصول على اللقاح.


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock