آخر الأخبار

باحثون بجامعة كاليفورنيا يتوصلون إلى علاج يقاوم فيروس نقص المناعة البشرية

توصل باحثون  بجامعة كاليفورنيا، إلى علاج جيني حديث يعمل علي مقاومة فيروس نقص المناعة البشرية من خلال استخدام  جين يطلق عليه  CD4، وهو  نوع من العلاج المناعي يتضمن الهندسة الجينية للخلايا الجذعية المكونة للدم.


 


 


وطبقا لما ورد في موقع ميديكال إكسبريس، فإن العلاج المناعي يستهدف خلق خلايا تعمل علي مقاومة فيروس نقص المناعة البشرية، وتعمل أيضا علي  تدمير الخلايا المصابة بالفيروس.


 


ونجح العلاج الجيني الي تكوين خلايا ذاكرة، يمكنها توفير حماية مدى الحياة من الإصابة بالفيروس المسبب لمرض الإيدز.


 


وأكدت الدراسة أن العلاجات الجينية ظهرت مؤخرا وأصبحت من أبرز العلاجات المناعية القوية  لأنواع مختلفة من السرطان، لذا تم اختبارها لمقاومة الفيروس المسبب لمرض الإيدز HIV-1 ، خاصة أن العلاجات الراهنة  قد لا تمنح مناعة طويلة الأمد من الإصابة بالفيروس. 


 


وحاول  الباحثون خلال السنوات الماضية الاعتماد على علاج قائم على الخلايا التائية يمكن أن يستجيب للخلايا الخبيثة أو المصابة التي قد تظهر مرة أخرى بعد شهور أو سنوات من العلاج، إلا أن التقنية الجديدة التي تعتمد علي العلاجات الجينية تعطى نتائج إيجابية لمقاومة الفيروس.


 


واوضحت الدراسة ان العلاج المناعي الجديد يعتمد علي تكوين الخلايا الجذعية المكونة للدم فبمجرد زرع هذه الخلايا الجذعية المعدلة وراثيا في الجسم ، فإنها تدعم خلايا الدم البيضاء المتخصصة لمكافحة العدوى والمعروفة باسم خلايا CAR T التي تسعى على وجه التحديد إلى قتل الخلايا المصابة بفيروس نقص المناعة البشرية.


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock