آخر الأخبار

العثور على سمكة «التمساح» في سنغافورة

أثارت سمكة BIZARRE التي تبدو تمامًا مثل التمساح، لغزًا بحريًا، بعد العثور عليها ميتة، من قبل وافد بريطاني في سنغافورة.

وبحسب “ديلي ميل”، ترك هذا المخلوق “ما قبل التاريخ” ذو الفكين الضخمين والأسنان الحادة، السكان المحليين في حيرة من أمرهم بعد اكتشافه على ضفاف خزان ماكريتشي.

وقامت كارين ليثجوي، 31 عامًا، من اسكتلندا، بتوثيق الاكتشاف المذهل للسمكة العملاقة.

وقالت: “لم يكن تمساحًا، كان مثل شيء قد تراه في حديقة حيوان – بدا من عصور ما قبل التاريخ بفكه الكبير وأسنانه، ولقد صُدمت وأصابني الذهول، وتساءلت كيف تواجد هذا الحيوان في الخزان.”

وأضافت: “لقد كان غريبًا جدًا، لكنه بدا مثل السحلية بفكيها المفتوحين على مصراعيها، لدرجة أنني لم أكن لأخمن أنها كانت سمكة”.

وقد تم التعرف الآن على المخلوق الوحشي – لكن الإجابة عمقت اللغز فقط.

وفي بيان مشترك، قالت وكالة المياه المحلية ومجلس الحدائق الوطنية، إن المخلوق كان من فصيلة التمساح – وهي سمكة موطنها جنوب الولايات المتحدة، وعلى بعد حوالي 10000 ميل.

وقد أطلق على هذا النوع اسم “الحفرية الحية”، لأنه يمكن إرجاع جزء كبير من بيولوجيتها إلى أسلافها الأوائل.

وبالنسبة لكيفية وصول المخلوق إلى سنغافورة، تعتقد السلطات أنه تم الاحتفاظ به كحيوان أليف، وتم إطلاق سراحه بمجرد نموه بشكل كبير.

وفقًا لتقارير وسائل الإعلام المحلية، يمكن شراء سمكة التمساح الصغيرة – التي يبلغ متوسط طولها حوالي 20 سم – من أسواق الأسماك المحلية.

وقالت كارين: “لقد صُدمت أن شخصًا ما قد يكون غير مسؤول جدًا لإطلاقه في البرية، إنه حيوان مفترس كبير لذا فهو يؤثر حقًا على النظام البيئي”.

 


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock