أخبار الفنفن وثقافة

تغريدات ترامب تثير أزمة بعد حظر تويتر.. وجدل بشأن حفظها بالسجلات الأمريكية



أدى قرار تويتر الخاص بتعليق حساب الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب إلى محو آلاف التغريدات التي نشرها عبر حساب realDonaldTrump، كما تظهر رسالة تتضمن “هذه التغريدة ليست متوفرة” عند إعادة التغريد من حسابات أخرى. 


 


لكن تظهر تغريدات ترامب عبر مقالات على الإنترنت، فبعصها يحتوي على نص التغريدة وأخرى على شكل مربعات رمادية فارغة. 


 


ويحدث هذا التأثير، المعروف باسم Link rot، عندما يتم حذف الصور أو المحتوى أو كسرها بطريقة أخرى، لذلك لا تشير الروابط مرة أخرى إلى الهدف الأصلي، سواء كان ذلك تغريدة أو مقطع فيديو أو صفحة ويب.


 


وفي معظم الحالات، يعد الرابط المغلق مصدر إزعاج غير جذاب بصريًا، كما قد يسبب مشاكل عندما يتعلق الأمر بالاستشهادات القانونية، وفقا لدراسة أجرتها جامعة هارفارد عام 2013 أن ما يقرب من نصف الروابط التشعبية المذكورة في قرارات المحكمة العليا قد تم وقفها. 


 


ووفقا لموقع The Verge فإن تغريدات ترامب لم تختف تمامًا من الإنترنت؛ حيث يجب حفظ بعض تغريدات الرئيس بموجب قانون السجلات الرئاسية (الذي يسبق تويتر بأكثر من 40 عامًا)، وهناك أرشيف قابل للفرز لتغريداته تم إنشاؤه بواسطة مطور مستقل.


 


وأوضح التقرير، بأن معظم مستخدمي الإنترنت على دراية بآلة Wayback الخاصة بأرشيف الإنترنت، وهي مكتبة تضم ملايين اللقطات من مواقع الويب، ويمكن أن تساعد عند البحث عن محتوى قديم أو محدث أو محذوف، وهناك أيضًا موقع Politwoops ، وهو الموقع الذي يحتفظ بتغريدات السياسيين المحذوفة للأجيال القادمة، في حال كنت تريد حقًا تذكير نفسك بأشياء مهمة.


 


وقدم Twitter لأول مرة تغريدات قابلة للتضمين في عام 2012، مما يسمح للمستخدمين بعرض التغريدات في منشورات المدونة والمقالات كما تظهر على الموقع نفسه.


 


وسمح Facebook و Snapchat و YouTube و Instagram أيضًا ببعض المنشورات والمحتوى القابل للتضمين لبعض الوقت، ولكن كما هو الحال مع أي شيء على الإنترنت، فإن روابط المحتوى تعيش فقط طالما المحتوى نفسه متوفر، ومع قيام المزيد والمزيد من المنصات بإخراج أو تقييد وجود الرئيس المنتهية ولايته على الإنترنت، سنرى المزيد من الروابط المعطلة حيث كان محتواه في السابق.


 


 


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock