أخبار الفنفن وثقافة

هل يحصل الأشخاص الذين أصيبوا بحساسية الجرعة الأولى للقاح كورونا على الثانية؟


كشفت تقرير صادر عن مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها cdc، عن مدى تعرض البعض ممن تلقوا لقاح فيروس كورونا إلى ردود أفعال تحسسية تجاه  اللقاح عند تناول الجرعة الأول، والمضاعفات الناتجة بعد تلقى الجرعة الثانية خاصة بالدول التى بدأت حملات التطعيم لمواطنيها فى بريطانيا والولايات المتحدة الامريكية، وفقا لتقرير نشر بموقع” CNN” الأمريكية.


وأفاد التقرير أن فاعلية اللقاح تكون أقوى عند تناول الجرعتان،موضحا أنه لايجب على الأشخاص الذين أصيبوا برد فعل تحسسي تجاه الجرعة الأولى تناول الجرعة الثانية في الوقت الحالي.



وقالت الدكتورة نانسي ميسونير، مديرة المركز الوطني للتحصين وأمراض الجهاز التنفسي في CDC:  إنها ستواصل مراقبة ردود الفعل التحسسية لدى الأشخاص الذين يتلقون اللقاح، خاصة أن الأشخاص قد يبلغون عن المزيد من الحالات أو ردود الفعل التحسسية عن المعتاد.


وفى سياق متصل، لم تشهد مراكز السيطرة على الأمراض أي تفاعلات خطيرة أخرى مقلقة للقاحات، وقالت ميسونييه: “نحن نعلم أن السلامة هي أحد أكبر مخاوف الجمهور بشأن Covid-19“.



وأضافت أن “سلامة اللقاحات كانت ذات أهمية قصوى خلال عملية التطوير، واستمرار سلامة هذه اللقاحات أثناء إعطائها للجمهورأمرفي غاية الأهمية للحكومة الفيدرالية”.


وكان 70 الف شخص قد تلقوا لقاح فيروس كورنا خلال الاختبارات السريرية على اللقاح،  لكن هذا لاينفى وجود مضاعفات عند تناول الملايين اللقاح، خاصة أنه حتى الأسبوع الراهن فهناك نحو 4.8 مليون شخص في الولايات المتحدة تلقوا جرعات التطعيم ضد الفيروس التاجى.


ويشدد مركز السيطرة على الأمراض (CDC) على أن أي موقع يعطي لقاحات فيروس كورونا يجب أن يكون مستعدًا لعلاج رد الفعل على الفور، حيث يطلب من الأشخاص البقاء في الموقع لمدة 15 دقيقة على الأقل بعد الحصول على اللقاح للتأكد من إمكانية علاجهم بسرعة وبشكل صحيح إذا تعرضوا لرد فعل ؛ لذا يطلب من الأشخاص الذين عانوا من رد فعل تحسسي تجاه لقاح في الماضي البقاء لمدة 30 دقيقة.


 


 


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock