آخر الأخبار

إثيوبيا تكشف سبب انسحاب السودان من مفاوضات سد النهضة أمس



الأربعاء، 06-01-2021
10:35 ص

ذكرت إثيوبيا أن هناك تباينًا مع مصر والسودان حول دور الخبراء الأفارقة في
مفاوضات سد النهضة، لكنها أكدت وجود تطورات إيجابية بالمحادثات.
وقال السفير دينا مفتي، المتحدث باسم الخارجية الإثيوبية في تصريحات صحفية،
إن “الخبراء الأفارقة قدموا وثيقة تتعلق بطريقة التفاوض المقبلة وإن بلاده
قبلت بها”.
وأوضح أن إثيوبيا ترى أن يكون دور الخبراء محتكما للمبادئ بحيث يمكن
للخبراء تقديم الأفكار والمقترحات، لكن يجب أن يكون صاحب القرار في هذه المقترحات
الدول الثلاث المعنية ولا تفرض عليهم.
وتابع مفتي: “السودان يميل إلى منح الخبراء القرار وهذا ما لم تقبله
إثيوبيا ومصر”.
وأضاف المسؤول الإثيوبي “مازالت المشاورات جارية للخبراء الأفارقة
لبحث جميع نقاط الاختلاف والتوافق منذ بداية التفاوض لتقديم تقرير للوزراء الثلاث
في اجتماعهم الأحد المقبل”.
وأشار إلى أن غياب السودان عن اجتماع وزاري يوم الاثنين، أدى إلى عدم عقد
الاجتماع، معبرا عن أمله في أن ينهي الخبراء عملهم.
وأكد أن اللجنة السياسية العليا للحدود بين إثيوبيا والسودان، ستعقد
اجتماعا ثنائيا، معتبرا أن ذلك أمر إيجابي وسبيل أفضل.
وشدد مفتي على أن إثيوبيا “ظلت دائما وأبدا تأخذ الخيار الذي لا يخسر
فيه الجانبان”، موضحا أنه “من أجل أن لا يتضرر طرف يجب أن نسلك طريق
التشاور والحوار والمفاوضات السلمية والتفاهم”.

وأكمل “نحن حريصون أن تظل علاقاتنا مع السودان جيدة ونريد أن نراعيها
بهذا الشكل”.
وبشأن العلاقات مع السودان، يقول مفتي “نحن بحاجة لبعضنا البعض
والسياسة الخارجية لبلدينا ترتكز على أساس رعاية علاقة البلدان على هذا المستوى”.
وأكد أن إثيوبيا تنظر إلى الصورة الكبيرة للبلدين التي تقوم على التفاهم
والصداقة والعمل سويا، مبديا رغبته في تعزيز هذه الروح الإيجابية.

وأعلن السودان، يوم الاثنين، تحفظه على المشاركة في الاجتماع الوزاري، بين
مصر وإثيوبيا والسودان، حول ملء وتشغيل سد النهضة.










الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock