أخبار الفنفن وثقافة

الفنان إسلام زاهر يفتتح معرض «تداعي حُر».. الأحد 

 يحتفي الفنان إسلام زاهر بافتتاح معرضه الجديد “تداعي حُر” وذلك يوم الأحد 22 نوفمبر الجاري في تمام الساعة السابعة مساءً بجاليري مصر بالزمالك بحضور لفيف من الفنانين والنقاد والجمهور.

وحول العرض المرتقب ذكر الفنان إسلام زاهر ، أن عرض “تداعي حُر” يأتي استكمالاً لمشروع الأعمال الذي بدأ في العرض السابق “مبني للمجهول” والذي استضافه جاليري مصر أيضاً في منتصف شهر مارس الماضي ٢٠٢٠.

 تداعي حُر مصطلح مُستعَار من عالم الكتابة الأدبية في الأساس ، ويعني التدفق الحر للأفكار والذي يَطمَح بدوره إلى تكوين نسق فكري جديد، وتأتي استعارة المصطلح كعنوان للمعرض وكإشارة مزدوجة لتوالد الأفكار وإنهيار النَسَق معاً”.

ويذكر ان إسلام زاهر (مواليد مارس ١٩٧٢) هو فنان مصري معاصر. ولد زاهر ونشأ في القاهرة، مصر، وانشغل بالفن واللوحات منذ سن مبكرة، تخرج من كلية الفنون الجميلة بالزمالك، القاهرة، ١٩٩٤، شارك في العديد من دورات صالون الشباب منذ العام ١٩٩٥، حتى عام ١٩٩٨.

وحصد العديد من جوائز الصالون منها الجائزة الثانية في الرسم ١٩٩٥، وجائزتي لجنة التحكيم والاتحاد العالمي لنقاد الفن التشكيلي (الأيكا) ١٩٩٨.

وشارك في العديد من المعارض الجماعية المحلية والدولية: معرض ١٨ فناناً من جيل التسعينات − مركز الجزيرة للفنون،١٩٩٩، معرض الأسبوع الثقافي المصري بالشارقة، الإمارات العربية المتحدة، ٢٠٠٠، معرض عين على الغرب، ٢٠٠٧، ”أوكتاجون” – قاعة جاليري مصر، ٢٠١٨، بيروت آرت فير ، ٢٠١٨، “السحر والأسطورة” – قاعة فنون ، بيروت، لبنان، ٢٠١٨، أقام أربعة معارض فردية: “من فراغ” – قاعة كريم فرنسيس ، ٢٠٠٥، “سعادةٌ مُنتَظَّرَّة ” – قاعة كريم فرنسيس، ٢٠١٠، “وردىٌ و مراثى” – قاعة جاليري مصر، ٢٠١٥، “ذاكرة الولع” ـ قاعة چبسيوم، ،٢٠١٧ – “مبني ” للمجهول” قاعة جاليري مصر.

ويستمر المعرض حتى 31 ديسمبر 2020 بجاليري مصر.

اقرا أيضا

مواهب الغربية تتألق خلال معارض قصور الثقافة للفنون التشكيلية
 


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock