أخبار الفنفن وثقافة

دراسة إنجليزية: الشيفت الليلى يزيد فرص الإصابة بأزمات الربو الشديدة


كشفت دراسة كبرى أن عمال المناوبة، وخاصة أولئك الذين يعملون بشكل دائم في التناوب الليلي ، قد يكونون أكثر عرضة للإصابة بالربو المتوسط ​​إلى الشديد، ووفقًا للدراسة التي نُشرت في مجلة Thorax ، يعمل حوالي واحد من كل خمسة موظفين في العالم المتقدم في نوبات ليلية دائمة أو دورية.


يتسبب العمل بنظام النوبات في أن تكون ساعة الجسم الداخلية للشخص إيقاع الساعة البيولوجية بعيدة عن مسار الضوء الخارجي ودورة الظلام.


ووفقا لتقرير لصحيفة TIME NOW NEWS قال مؤلفو الدراسة من جامعة مانشستر في المملكة المتحدة: “يرتبط هذا الاختلال بزيادة مخاطر الإصابة باضطرابات التمثيل الغذائي المختلفة وأمراض القلب والأوعية الدموية والسرطان“.



تختلف أعراض الربو ، مثل الأزيز وصفير مجرى الهواء ، بشكل كبير ، وفقًا للوقت من النهار أو الليل ، وأراد الباحثون معرفة ما إذا كان العمل بنظام المناوبة قد يرتبط أيضًا بزيادة خطر الإصابة بالربو أو شدته، كما كانوا حريصين على استكشاف مدى تأثير النمط الزمني  تفضيل ساعة الجسم الفردية للنشاط الصباحي أو المسائي والاستعداد الجيني للربو.


اعتمدوا على المعلومات الطبية ونمط الحياة والتوظيف التي تم توفيرها لمدة 3 أعوام من قبل 286825 مشاركًا في البنك الحيوي في المملكة المتحدة، تراوحت أعمار جميع هؤلاء المشاركين بين 37 و 72 عامًا ، وكانوا إما يعملون بأجر أو يعملون لحسابهم الخاص، عمل معظمهم (83 %) ساعات عمل منتظمة ، بينما عمل 17 % في نوبات عمل ، نصفها (51 %) شمل نوبات ليلية، تتألف أنماط التحول من: نوبات ليلية أبدًا أو عرضية، نوبات ليلية غير منتظمة أو متناوبة، و نوبات ليلية دائمة.



مقارنة بساعات العمل تلك، كان من المرجح أن يكون عمال النوبات من الرجال والمدخنين ويعيشون في المناطق الحضرية وفي الأحياء الأكثر حرمانًا كما أنهم يشربون كميات أقل من الكحول وينامون لساعات أقل ويعملون لساعات أطول، كان حوالي 14،238 (حوالي خمسة %) من جميع المشاركين في الدراسة مصابين بالربو وفي 4،783 (ما يقرب من 2 %) كانت الأعراض متوسطة إلى شديدة بناءً على أدويتهم، وقارن الباحثون تأثير ساعات الدوام الرسمي مع العمل بنظام الورديات على تشخيص الربو ووظيفة الرئة وأعراض الربو.


كانت هناك زيادة بنسبة 36 % في احتمالات الإصابة بالربو المعتدل إلى الشديد لدى عمال النوبات الليلية الدائمين مقارنة بمن يعملون في ساعات العمل العادية.


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock