آخر الأخبار

الإسعاف المصري في 6 سنوات.. خدمات 5 نجوم


6 أعوام بالتمام والكمال، شهدت مصر خلالها تطوير واحد من أهم وأقدم مرافقها على الإطلاق؛ إذ يمتد عمر قطاع الإسعاف المصري إلى نحو 118 عاماً لكن تظل سنة 2014 أبرز محطات التطوير التي مر بها على الإطلاق.

 

ففي ديسمبر 2014، أزيح الستار عن تطوير 118 وحدة إسعاف بمحافظات الجمهورية، استهدفت رفع كفاءة العاملين بهيئة الإسعاف المصرية والحرص على الارتقاء بمستوى تقديم الخدمة، وفقًا لمبادرة رئاسية جرى إطلاقها آنذاك.

 

آنذاك، شملت عملية التطوير كذلك رفع المستوى العلمي للعاملين وتقديم الرعاية الصحية الشاملة التي يحتاجها المواطن لتحسين الخدمات المقدمة للمرضى بمختلف المحافظات، وذلك بتكلفة 44 مليون جنيه.   

 

اقرأ أيضًا| «نور عنين السيسي».. ملحمة أعادت البصر لربع مليون مصري

 

لم تكد تمر 3 سنوات أخرى، حتى شهد المرفق ضخ 300 سيارة إسعاف على مستوى الجمهورية، في نقلة نوعية بمجال الخدمة والوصول إلى أعلى معدلات العالمية في زمن الاستجابة بما يغطي شبكة الطرق الجديدة ويسهم في تخفيف المعاناة عن كاهل المرضى بطول مصر وعرضها.

 

ثم في يونيو 2019، جرى إنشاء 19 وحدة إسعاف جديدة ببعض المحافظات، وذلك بتكلفة 14 مليون جنيه، وبعد ذلك بعام تم توفير 844 سيارة إسعاف مجهزة طبيًّا.

 

ولعل هذا الضخ الواضح للوحدات الإسعافية وسياراتها كان هدفه الأول، زيادة تواجدها على الطرق لتحسين  الخدمات المقدمة للمرضى، بتكلفة تبلغ مليار و187 مليون جنيه.

 

وبحسب آخر تقرير للجنة الشئون الصحية بمجلس النواب برئاسة الدكتور محمد العماري فإن عدد السيارات المتاحة بهيئة الإسعاف المصرية يصل إلى 3055 سيارة، بينما يجرى حاليا إضافة 203 سيارات جديدة مع تطوير 204 أخرى، على أن يتبقى 300 مركبة إسعاف سيتم شراؤها.

 

لكن هذا الرقم ارتفع مجددًا مع التطوير الدائم للخدمة؛ حيث أكد الدكتور محمد جاد رئيس هيئة الإسعاف في يونيو الماضي أن أسطول الهيئة مكون من 3180 سيارة مجهزة بشكل كامل منهم 1118 بها أجهزة تنفس صناعي، قبل تخصيص 50 سيارة إسعاف في القاهرة لنقل مصابي كورونا.

 

إلى جانب ذلك هناك خدمة أخرى تعاون أسطول الإسعاف وتتمثل في طائرتي إسعاف و10 لانشات للإنقاذ النهري والبحري و25 سيارة تدخل سريع، فضلا عن دخول إسعاف من سيارات الدفع الرباعي المخصصة للمناطق الوعرة والصحراوية منها 10 سيارات عناية فائقة لأول مرة مصر.

 


الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock