Huawei P40 proسيارات

304 مليار دولار حجم ثروة ايلون ماسك في أول اسبوع لعام 2022


كسر ايلون ماسك مع بداية العام الجديد 2022 حاجز 300 مليار دولار الذي حققه في  نوفمبر من العام الماضي 2021 لتصل ثروته اليوم إلى 304 مليار دولار متخطياُ بذلك ثروة برنارد أرنو، الرئيس التنفيذي لشركة  الأزياء الفرنسية LVMH، متقدماً عليه متقدمًا بنحو 103.6 مليار دولار.

وكشفت فوربس عن سبب تحقيق ماسك لهذا الرقم خلال 60 يوم فقط حيث ارتفع  أسهم تيسلا  بأكثر من 13 %، مع تجاوز القيمة السوقية للشركة مرة أخرى علامة تريليون دولار، بعد انخفاضها دون هذا المستوى خلال ديسمبر الماضي.

ما سبق ساعد في زيادة اسعار اسهم تسلا تحقيقها  طفرة في عدد السيارات المسلَّمة للعملاء خلال العام الماضي 2021، حيث سلَّمت 936 ألف سيارة، بزيادة 87% عن العام السابق الذي كانت فيه دون نصف مليون سيارة.

وتُعَدّ عمليات التسليم ربع السنوية من أكثر مؤشرات “تسلا” التي تحظى بمراقبة شديدة، لكونها تدعم نتائجها المالية، ويُنظر إليها على نطاق واسع باعتبارها مقياس طلب المستهلكين على السيارات الكهربائية.

اقرأ أيضًا.. تطوير روبوتات «تسلا» لتصبح صديقة للبشر

يمتلك ماسك، حوالي 15.6 % من أسهم الشركة، وفق ما ذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وأنهى ماسك عام 2021 بطرح   3 ملايين سهم في السوق، من أجل تغطية الفواتير الضريبية على حوالي 5.7 ملايين خيار أسهم كان يمارسها في نفس الوقت ، ووصل اجمالي عدد الاسهم التي تم بيعها نحو 15.7 مليون سهم من تيسلا على مدار عام 2021، بقيمة تزيد على 16 مليار دولار قبل الضرائب.

ومن المقرر أن تعلن تيسلا عن أرباح الربع الأخير من العام. إذا حققت الشركة أهدافًا تشغيلية وتقييمية معينة – كما يتوقع المحللون على نطاق واسع – فسوف يربح ماسك الملايين من خيارات الأسهم المربحة التي يمكن أن تضيف إلى ثروته مليارات الدولارات.
 


اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى