العاب

منظمة ESRB تلمح لإعادة إحياء أحد عناوين PS2 المنسية لجهاز PS5

كان جهاز PS2 موطناً للعديد من سلاسل الألعاب التي شهدنا ولادتها في ذلك الجيل من بلايستيشن، لذا فإن هنالك الكثير من النوستالجيا التي نشعر بها عند ذكر اسم ذلك الجهاز، طبعاً العديد من عناوينه باتت منسية وغائبة منذ سنوات والكل يأمل عودتها للـ PS5.

لكن اليوم لدينا بعض المؤشرات التي تفيد باحتمال عودة لعبة من جيل بلايستيشن 2 لجهاز الجيل الجديد، حيث تم رصد حصول BloodRayne على تصنيف عمري من قبل منظمة التصنيف العمري الأمريكية ESRB لجهاز بلايستيشن 5، ومن المعروف بأن هذه المنظمة لا تعطي أي لعبة تصنيفاً عمرياً ما لم تكن اللعبة على مقربة من موعد إصدارها.

هذا جعل البعض يعتقدون بأن سوني ستعلن عما قريب إعادة إحياء لعبة الأكشن والمغامرات والهاك أند سلاش BloodRayne قريباً، لعبة مصاصي الدماء تلك كانت قد صدرت أول مرة عام 2002 لأجهزة بلايستيشن 2 واكسبوكس الأصلي من تطوير Terminal Reality ونشر Majesco Entertainment.

ولكن اللعبة آنذاك حصلت على تقييمات فاترة من النقاد ولم تحقق نجاحاً تجارياً كبيراً، ورغم ذلك حصلت على أفلام سينمائية مقتبسة منها مثل فيلم BloodRayne: The Third Reich الذي عرض عام 2011.

في عام 2020 قامت شركة Ziggurat Interactive بشراء حقوق BloodRayne بجانب عناوين أخرى من Majesco وأعربت عن اهتمامها فعلاً بإعادة إحياء السلسلة.

طبعاً هذه اللعبة ليست اللعبة الوحيدة من جيل PS2 التي سمعنا عن احتمال عودتها، حيث تحدثت الشائعات عن تطوير The Getaway للبلايستيشن 5.


اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى