العاب

شركة Take-Two تسعى للاستحواذ على اسم It Takes Two – الخاص بلعبة استوديو Hazelight

لا تتردد شركة Take-Two في اتخاذ أي خطوات قانونية للحفاظ على حقوق عناوينها المختلفة كما حدث في الفترة الماضية من خلال عمليات الحذف لتعديلات ألعاب GTA الكلاسيكية وفقًا لقانون الألفية الجديدة لحقوق طبع ونشر المواد الرقمية، وعلى ما يبدو أن الأمر تطور في الفترة الأخيرة ليشمل حقوق الاسماء والعلامات التجارية، بما في ذلك اسم It Takes Two الخاص بلعبة استوديو Hazelight والمرشحة لجائزة لعبة العام.

ظهرت تلك المعلومات مؤخرًا على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، حيث أوضح المستخدم Ash R أن شركة Take Two دخلت مؤخرًا في نزاعات على نطاق واسع للحفاظ على العلامات التجارية التي تمتلكها، من بينها ادعاءات ملكية كلمات مثل Rockstar و Bully وبالطبع Take-Two.

تبدو تلك الخطوة منطقية بالنظر لكون تلك الأسماء تخص شركات وألعاب مملوكة للشركة، ولكن تطور الأمر بشكل غير متوقع ليشمل العلامة التجارية It Takes Two، حيث تدعي الشركة أنها يجب أن تمتلك حقوق هذا الاسم وذلك بعد أن تم استخدامه في اللعبة التعاونية التي تحمل نفس الاسم من تطوير Hazelight Studios ونشر EA، على الرغم من الأمر برمته مجرد تشابه اسماء ليس أكثر.

تشير التقارير إلى أن العلامة التجارية It Takes Two المملوكة لاستوديو Hazelight أما أنه تم التخلي عنها في الفترة الماضية أو لم يتم تجديدها في الموعد المحدد، ومن غير المعروف ما إذا كانت شركة Take-Two استحوذت بالفعل على الاسم، أم أنها تحاول فعل ذلك من خلال الدخول في نزاعات مع فريق التطوير التابع لشركة EA.

المثير للاهتمام حقًا هو أنه حتى ولو تمكنت الشركة من الحصول على اسم It Takes Two، كيف تخطط للاستفادة منه بعد إصدار لعبة تحمل نفس الاسم حققت نجاح مدوٍ وباعت أكثر من ثلاثة ملايين نسخة وتنافس حاليًا على لقب لعبة العام؟ في الواقع لا يوجد إجابة واضحة لهذا السؤال حتى اللحظة.

شركة Take-Two تسعى للاستحواذ على اسم It Takes Two – الخاص بلعبة استوديو Hazelight




اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى