آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

«بلومبرج» توثق ريادة «الأهلي المصري» في القروض المشتركة – اقتصاد

أنهت القروض المشتركة بالبنك الأهلى المصرى عام 2021 بتحقيق نتائج متميزة على الصعيدين المحلى والدولى، هذا ما تؤكده نتائج التقييم السنوى الذى أعدته مؤسسة بلومبرج العالمية عن القائمة الخاصة بأداء القروض المشتركة خلال عام 2021، الذى أظهر حصول البنك الأهلى المصرى على المركز الأول كأفضل بنك فى السوق المصرفية المصرية والأفريقية عن قيامه بالأدوار المختلفة وهى: وكيل التمويل ومرتب رئيسى ومسوق للقروض المشتركة.

كما أظهرت النتائج أيضاً حصول البنك الأهلى المصرى على المركز الثالث كوكيل تمويل ومرتب رئيسى والمركز الرابع كمسوق للقروض المشتركة على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وذلك بعد عدد من البنوك ومؤسسات التمويل الدولية، حيث استطاع البنك الأهلى المصرى إدارة 51 صفقة تمويلية، وهو أكبر عدد صفقات تم ترتيبها وإدارتها فى منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، وذلك بقيمة إجمالية تخطت 235 مليار جنيه خلال عام 2021.

وتعقيباً على تلك الإنجازات المتميزة، أكد هشام عكاشة، رئيس مجلس إدارة البنك الأهلى المصرى، أن نتائج التقييم تعتبر بمثابة شهادة من مؤسسة دولية ذات ثقل ومصداقية كبيرة دولياً على ريادة البنك فى مجال القروض المشتركة فى مصر ومنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.

هشام عكاشة: مستمرون في دعم المشروعات القومية لتعزيز النمو الاقتصادي والتوظيف وتعظيم القيمة المضافة

وأشار «عكاشة» إلى أن هذا النجاح يأتى انعكاساً لسعى البنك المستمر لتوفير الاحتياجات التمويلية للمشروعات الكبرى، خاصة المشروعات القومية، من خلال ترتيب وإدارة وتسويق صفقات القروض المشتركة ذات الجدارة الائتمانية والجدوى الاقتصادية المرتفعة التى تؤدى لزيادة القيمة المضافة بالاقتصاد المصرى، ما يساعد فى دعم توجهات وخطط الدولة للنهوض بمختلف القطاعات الاقتصادية الحيوية مثل النقل، الزراعة، الصناعة، البنية التحتية، التعليم، البتروكيماويات والتطوير العقارى، والذى يسهم بدوره فى دفع عجلة التنمية وتوفير المزيد من فرص العمل للشباب المصرى وزيادة معدلات النمو الاقتصادى، ويأتى ذلك النجاح على الرغم من التحديات الكبيرة التى شهدتها مصر والعالم خلال الفترات الأخيرة.

كما أعرب يحيى أبوالفتوح، نائب رئيس مجلس إدارة البنك الأهلى المصرى، عن اعتزازه باستمرار البنك فى تحقيق تلك المكانة المميزة فى أحد القطاعات الحيوية بالبنك.

أضاف «أبوالفتوح» أن البنك الأهلى المصرى دائماً ما يسعى لتقديم حلول تمويلية مبتكرة تناسب الطبيعة المتباينة لمختلف القطاعات، مشيراً إلى قيام البنك بترتيب تمويلات بنظام On-lending لأول مرة فى السوق المصرفية المصرية، وذلك بالتعاون مع بنوك إقليمية وعالمية ووكالات ائتمان الصادرات، ما يسهم فى توفير تمويلات خارجية للمشروعات الكبرى.

يحيى أبوالفتوح: شبكة العلاقات القوية للبنك الأهلي وراء تصدره السوقين المصرية والأفريقية

وأكد نائب رئيس البنك أن البنك يولى صفقات القروض المشتركة عناية فائقة، مستنداً فى ذلك إلى شبكة العلاقات القوية والمتنامية التى تربطه بالبنوك المحلية ومؤسسات التمويل الإقليمية والدولية التى تتوافر لديها الثقة فى قدرة البنك الأهلى المصرى على إتمام وإدارة الصفقات الكبرى بمهنية وحرفية عالية، بالإضافة إلى قاعدة رأسمالية ضخمة تسمح للبنك بتوفير التمويلات اللازمة، والتى تنعكس نتائجها الإيجابية على الاقتصاد الوطنى وعلى خدمة المواطن بشكل خاص.

وقال شريف رياض، الرئيس التنفيذى للائتمان المصرفى للشركات والقروض المشتركة بالبنك الأهلى المصرى، إن تلك المكانة تعكس احترافية البنك وقدرته على ترتيب وإدارة القروض المشتركة فى مختلف القطاعات الاقتصادية، مؤكداً أهمية التعاون الفعال والمثمر مع جميع البنوك المصرية الأخرى، الأمر الذى يعكس التفاهم والتناغم وقوة العلاقة بين جميع البنوك العاملة فى مصر وقدرة القطاع المصرفى على توفير السيولة النقدية لمختلف القطاعات الاقتصادية.

وأضاف أن هذا النجاح يعتبر تتويجاً للجهود المبذولة من جانب المختصين وفرق العمل بالبنك التى استطاعت بحرفية إبرام 51 صفقة فى عدة قطاعات اقتصادية، وذلك من خلال حلول تمويلية مختلفة تتناسب مع الطبيعة الخاصة لكل قطاع وتلبى احتياجات العملاء استناداً إلى الدراسات التى يقوم بها المتخصصون لتلك الاحتياجات، وأكد أن تلك النتائج تعد بمثابة حافز للعاملين على بذل المزيد من الجهد للحفاظ على تلك المكانة وتحقيق المزيد لدعم المشروعات الكبرى.

وأضاف أحمد السرسى، رئيس قطاع تمويل القروض المشتركة بالبنك الأهلى المصرى، أن البنك قام خلال عام 2021 بترتيب العديد من القروض المشتركة بآجال مختلفة تتراوح بين 3 و 12 سنة، وذلك لتمويل الاحتياجات المتنوعة لعدد من العملاء مثل تمويل المشروعات الجديدة وتمويل التوسعات للشركات القائمة وإعادة هيكلة التسهيلات الائتمانية، وذلك فى قطاعات البتروكيماويات والزراعة والكهرباء والنقل والتمويل العقارى.

فى سياق آخر، وقَّع البنك الأهلى المصرى اتفاقية مع شركة بنوك مصر للتقدم التكنولوجى EBC تستهدف تدشين منظومة تطبيقات الشركات الـCorPay، التى تعد أحد الحلول الخاصة بالشركات المخصصة لتطبيقات الخصم والإضافة بمنظومة غرفة المقاصة الآلية للمدفوعات متعددة العملات (EG-ACH)، وهى أحد أركان نظم المدفوعات الإلكترونية الوطنية، التى أسند البنك المركزى المصرى لشركة بنوك مصر للتقدم التكنولوجى مهمة إنشائها وتطويرها وتشغيلها لاستكمال منظومة المدفوعات الإلكترونية بغرض توفير الأسس الضرورية لنظام مصرفى آمن ومستقر.

 البنك يوقع اتفاقية مع «بنوك مصر للتقدم التكنولوجى» لتوفير طرق دفع رقمية متطورة للشركات

وعقب التوقيع أكد هشام عكاشة، رئيس مجلس إدارة البنك الأهلى المصرى، أن الخدمة الجديدة، التى تتم بالتعاون مع شركة بنوك مصر، تتماشى مع توجهات الدولة والبنك المركزى لتحقيق الشمول المالى وتدعيم التحول الرقمى، التى تعد إحدى أهم استراتيجيات البنك والتى يوليها أهمية قصوى، خاصة أن البنك الأهلى المصرى يسعى دائماً إلى مواكبة التطورات العالمية فى تيسير الإجراءات عبر توفير أحدث الخدمات والقنوات البديلة للعملاء لتوفير حلول دفع رقمية متطورة لإتمام عمليات الدفع بكل سهولة وأمان.

وأضاف يحيى أبوالفتوح، نائب رئيس مجلس إدارة البنك الأهلى المصرى، أن منظومة CorPay ستتيح إمكانات هائلة لعملاء البنك الأهلى المصرى من الشركات؛ تشمل إتمام جميع التحويلات والمتحصلات المالية مع عملاء البنوك الأخرى عبر منظومة غرفة المقاصة الآلية للمدفوعات (EG-ACH)، وذلك من خلال الربط الآلى مع الأنظمة المالية بتلك الشركات، ما يساعد على تنفيذ التحويلات المالية بشكل آمن وفعال.

من جانبه، أشار المهندس طارق رؤوف، الرئيس التنفيذى والعضو المنتدب لشركة بنوك مصر للتقدم التكنولوجى، إلى أن غرفة المقاصة الآلية للمدفوعات (EG-ACH) تعتبر هى المنظومة الوطنية لتنفيذ المقاصة والتحويلات المالية الإجمالية وبشكل آمن يتوافق مع أفضل المعايير الدولية، حيث تسهم المنظومة فى دعم الاقتصاد القومى من خلال تسريع الدورة الاقتصادية الإنتاجية.

البنك يوقع شراكة جديدة مع «القابضة للمياه»

قام البنك الأهلى المصرى والشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى بالمنوفية بتوقيع اتفاقية تعاون تهدف إلى تمويل البنك لتركيب وإحلال عدادات المياه التقليدية بعدادات جديدة مسبقة الدفع بمشاركة شركة فورى دهب لتكنولوجيا البنوك والمدفوعات الإلكترونية وشركة خالص لخدمات المدفوعات الرقمية. حضر التوقيع يحيى أبوالفتوح، نائب رئيس مجلس إدارة البنك الأهلى المصرى، وممدوح رسلان، رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى، ومحمد نجيب، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة مياه الشرب والصرف الصحى بالمنوفية، وحسام عز، الرئيس التنفيذى للقطاع التجارى بشركة فورى، ومعتز السيد، عضو مجلس الإدارة المنتدب بشركة خالص، وفرق العمل المختصة.

وعقب التوقيع أكد يحيى أبوالفتوح أن الاتفاقية تأتى فى إطار استراتيجية البنك الداعمة لتوجهات الدولة نحو التحول الرقمى والارتقاء بمستوى جميع الخدمات من خلال تقديم بدائل متطورة لمختلف الخدمات الأساسية للمواطن المصرى، ومن أهمها توفير مياه الشرب ومرافق الصرف الصحى، وهو ما يتفق مع الدور الحيوى للبنك الأهلى المصرى فى خدمة المجتمع، ويتفق أيضاً مع رؤية مصر 2030.

 


اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى